مونيا تُهاجم “فجر السعيد” بسبب إسرائيل: “أكون رقاصة ولا خاينة متلك

0 84

وكالة المرفأ :

هاجمت الفنانة مونيا الكويتية مواطنتها الإعلامية فجر السعيد، بعد تغريدات للأخيرة عبر حسابها في موقع “تويتر”، تدعو فيها للتطبيع مع إسرائيل واستثمار رؤوس الأموال العربية فيها.

وقالت مونيا منتقدة “السعيد”: “أكون استعراضية وراقصة ولا إني يقال عني خاينة للعروبة والإسلام، قتلة الأنبياء (..) وأنا أطالبج باعتذار رسمي عما بدر منك بالسوشال ميديا وبالأصالة عن نفسي وبالنيابة عن أي شخص أرعن إحنا مالنا ذنب في رأيه، تقدم للعالم الإسلامي بالاعتذار نحن لن نضع أيدينا بقتلة الأطفال والرسل والأنبياء”.

وواجهت فجر السعيد انتقادات حادة من كويتيين وعرب إثر دعوتها للتطبيع مع إسرائيل، قبل أيام، حيث كتبت: “بمناسبة حلول السنة الميلادية الجديدة 2019. وبما إني من عشاق الأرقام الفردية أتوقعها سنة خير علي وعلى المحيطين فيني… وبهذه المناسبة السعيدة أحب أقولكم بأني أؤيد وبشدة التطبيع مع دولة إسرائيل والانفتاح التجاري عليها والاستثمار برؤوس أموال خليجية”.

ولم تكتف الإعلامية الكويتية بذلك، بل قامت بكتابة ذات التغريدة باللغة العبرية.

وفي الوقت الذي تعرضت فيه فجر السعيد لسخط عربي، وجه حساب “إسرائيل بالعربية” شكره للإعلامية الكويتية، معبرًا عن امتنانه لموقفها “المشرف”، وفق تعبيره، وهي التغريدة التي عاودت فجر نشرها في إصرار منها على رأيها.

image

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.