انور القيسي .. هجوم حاقدين وابتزاز علني .. امضي بقوة

0 56

انور القيسي .. هجوم حاقدين وابتزاز علني .. امضي بقوة

وكالة المرفأ- لم يكن كغيره ، بل كان مميزاً في كل شيء ، شاب ولد ليرى الظلم فقرر ان يغيره ، شعر مع الفقير قبل اي شيء ، عمل بصمت والتحق بركب النجاح ، ولم يلتفت للخلف ، يستمد قوته من الله ولا يبالي باي قرار يتخذه.

انور القيسي ، عضو اللامركزية في عمان ، صاحب الهمة التي لا تفتر ، وعد بالتغيير وحقق وعده ، لم يتخلى عن احد ، وكان الاقرب اليهم .

القيسي الشاب الطموح ، والقلب الكبير، يتعرض اليوم لمحالات بائسة من شرذمة تريد تشويه سمعته ، صفحات قذرة تبث من خارج الاردن تعمل على عرقلة نجاحاته، لكنه لم يبالي.

القيسي اليوم يتعرض للابتزاز العلني ، من عصابات تطلق على انفسها “الخير” وهم لا يحملون الا الشر في انفسهم ، اشخاص استأذبوا وهم طفيلات لا يستطيعون المواجهة.

القيسي الشاب الغيور على وطنه ، الذي حقق ما لم يستطع احد تحقيقه ، يده ممدوه للخير ، وهناك من يريد وقف هذا الخير ، من خلال الهجوم المبرمج عليه ، يحاولون عرقلته وهو غير مكترث ، مؤمن بان الاعداء هم سبب النجاح ، يتقدم بخطى ثابته ، لا يهمه الا ان يوصل رسالة من لا صوت له.

القيسي الشاب الكريم ، الذي يحاول جاهداً ان يكون للخير ابواب لا يعرف فاعلها ، يمضي بثبات وقوة ، لا يهمة ناعق ولا مبتز ..

الى الشاب انور القيسي امضي بقوة ، فمن رفع قدرك سيخسف الارض بمن اراد تشويه سمعتك .. امضي بقوة كما عهدناك ولا تبالي

 

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.