بينهم 6 أردنيات 37 أردنياً بين الـ 100 مؤلِّف وباحث الأكثر تأثيراً عربياً

0 11

بينهم 6 أردنيات
37 أردنياً بين الـ 100 مؤلِّف وباحث الأكثر تأثيراً عربياً

المرفأ.عمّان –

حل 37 أردنياً على قائمة الـ 100 مؤلف وباحث الأكثر تأثيراً في العالم العربي، وفق تقرير أصدره “معامل التأثير والاستشهادات المرجعية للمجلات العلمية العربية (ارسيف – Arcif)” لعام 2019.

وقال تقرير “ارسيف”، وهو أحد مبادرات قاعدة بيانات “معرفة” للإنتاج والمحتوى العلمي، إن “37 مؤلفاً وباحثاً أردنياً احتلوا مراتب متعددة على قائمة المائة مؤلف وباحث عربي الأكثر تأثيراً واستشهاداً بمؤلفاتهم”.

وبين التقرير أن “6 نساء أردنيات كنّ من بين الـ 37 أردنياً”، معتبراً ذلك مؤشر على دور المرأة الأردنية الطليعي في المنتج العلمي والأكاديمي الأردني والعربي.

وضمت قائمة الأردنيين الأكثر تأثيراً 37 باحثاً ومؤلفاً من أصل 1228 مؤلفاً وباحثاً أردنياً شاركت أعمالهم العام الحالي، ويمكن الوصول إلها عبر الرابط: http://emarefa.net/arcif/.

وتأتي قائمة الـ 100 مؤلف وباحث الأكثر تأثيراً واستشهاداً في العالم العربي لعام 2019 من بين 13 ألف مؤلف وباحث جرى الاستشهاد بأعمالهم.

ويُعتبـر معامـل “ارسيف”، الذي بُدء العمـل علـى تأسـيسه في ديسـمبر 2013، أداة منهجيـة لقياس الأهمية النسبية للمجلات العلمية ومقارنتها في مجال حقلها المعرفي، ويستخرج وفـق معـادلات معيارية صارمة تستند لمقاييـس عالمية.

وجاءت نتائج “معامل ارسيف” إثر مراجعة أعمال 105 آلاف باحث ومؤلف، ودراسة وتحليل بيانات 4300 مجلة علمية وبحثية (اجتاز منها معايير الاختيار 499 مجلة فقط)، صادرة عن 1400 مؤسسة جامعية وبحثية في 20 دولة عربية.

وقال مؤسس مبادرة “ارسيف” أ. د. سامي الخزندار، رئيس قاعدة بيانات “معرفة”، إن “معامل ارسيف كشف النقاب عن حقائق عديدة، على الصعيد العلمي والأكاديمي العربي، ظلت طويلاً طي الغياب، نتيجة لعدم وجدود مؤشرات قياس قادرة على تظهير حقائق المنتج العربي”.

وبين الخزندار أن “تقرير ارسيف لعام 2019 جاء بمضامين جديدة وأكثر شمولية عن سابقاته، التي صدرت تباعاً من عام 2015 إلى 2018، مسجلاً بهذا اختراقاً – جديداً ونوعياً – لقواعد البيانات وأنظمتها على الصعيد العربي”.

وأسهم “ارسـيف Arcif”، منذ إطلاقه، في نقل الإنتاج العلمي العربي من حيز غير مرئي إلى منتج معترف به عالمياً، خاصة في ظل “المصداقية والمعايير العلمية الدقيقة” التي يستند إليها.

وفي وقت سابق، أعلن “معامل ارسيف” عن تقدم الأردن على مجمل الدول العربية في مجالي “العلوم الاقتصادية والمالية وإدارة الأعمال” و”العلوم الطبية والصيدلة والصحية”، محققاً المرتبة الأولى في المجالين وفق نتائج “معامل ارسيف”.

ويقدم “ارسـيف” البيانـات عبر “منصـة إلكترونية متطورة”، و”واجهات متعددة”، تتيح الاطـلاع على العديد من المؤشـرات والتقارير الخاصـة بهذه البيانات، عبر الرابط الإلكتروني: http://emarefa.net/arcif/ .

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.