نجاح أول عملية زرع لرأس بشرية

313

 

المرفأ الاخبارية : ستجرى خلال ايام اعياد الميلاد اول عملية جراحية في العالم لزراعة رأس بشري ستجري في الصين ، وقد اعلن ذلك الطبيب الايطالي (سيرجيو كانا فيرو) ، وذلك نظرا لتجاهل جهوده المبذولة في الحصول لدعم مشروعة من قبل الاوساط الطبية في الولايات المتحدة واوروبا، ويساعد الطبيب (سيرجيو) اطباء والحكومة الصينية وطبيبا صينيا يدعى (شياوبينج رن) سيساعده في اجراء العملية ، وانها سيعلنان تاريخ اجراء العملية خلال ايام، وذكر الطبيب الايطالي ان الرئيس الصيني (شى جين ينج) يريد ان يعيد الصين الي عصور الازدهار كما يرغب ان تكون بكين القوة العظمي الوحيدة في العالم.

وقد تطوع عالم الكمبيوتر الروسي  (فاليرى سببيريدونوف) الذي يعاني من نوع  نادر من الشلل العصبي انه يضع كامل ثقته في الطبيب الايطالي الذي يدعى انه يمكنه قطع راس  سبيريدونوف والتخلص من جسده ثم زراعة هذا الراس علي جسد اخر صحيح البدن جري التبرع به الي سبيريدونوف من اهل شخص متوفي، وبذلك يكون سبيريدونوف قد حصل علي جسد بديل واحتفظ براسه السليم.

وبعد أن قال مرارا، إنه سيجعل أول عملية زرع رأس بشري ناجحة، ها هو الطبيب الإيطالي سيرجيو كانافيرو، يؤكد فرضيته بعد نجاح أول عملية زرع رأس لجثة. مشيرا إلى أنه على استعداد لجعل الأمر مناسبا وناجحا لإنسان حي.

ووفق ما نقلت “دايلي ميل”، فإن كانافيرو، نجح في أول عملية زرع لرأس بشرية، مؤكدا أن خططه تعمل. ونقلت صحيفة “اندبندنت” عن كانافيرو تأكيده أيضاً قدرته على إنجاح عمليته لجسم حي.

ووفق ما نقلت صحف عالمية، فإن كانافيرو وهو مدير هيئة طبية إيطالية لتعديل العمليات العصبية المتقدمة، فإنه أجرى العملية على جثة، وتبين أن تقنياته ناجحة وفعالة وتم تطويرها من خلال ربط العمود الفقاري بالأعصاب والأوعية الدموية وبشكل جيد ومتمكن.

وقال الطبيب لوسائل إعلام إنه سيكون “أول من أجرى عملية زراعة رأس بشرية”.

وتعهد كانافيرو بأن يجري العملية الجراحية بين شخصين على قيد الحياة، من خلال قطع الرأس وسحب النخاع الشوكي للراغب في إجراء العملية، ونقلهما إلى جسد توفي حديثا، ثم تحفيزهما فيه عن طريق النبضات الكهربائية بعد شهر من الغيبوبة.وحسب الجراح الإيطالي، فإن حظوظ نجاح العملية تصل إلى 90 من مئة، موضحا أنها تستلزم مشاركة 80 جراحا، كما ستكلف 10 ملايين دولار.

 

 

قد يعجبك ايضا