بيان صادر عن عشيرة الزغول عقب الجريمة البشعة بحق سارة

358

وكالة المرفأ الإخبارية :  أصدرت عشيرة الزغول مساء الأحد بياناً إستنكرت فيه الجريمة البشعة التي حدثت في الولايات المتحدة الأمريكية وأودت بحياة الصيدلانية ساره عارف محمد علي سعيد الزغول وهي تحمل الجنسية الأمريكية .

مطالبين في الوقت نفسه السلطات الأمريكية سرعة كشف الجناة وتقديمهم للعدالة ، و الحكومة الأردنية بالتواصل مع السلطات الأمريكية لكشف خيوط الجريمة البشعة.

وتاليا نص البيان

تلقت عشيرة الزغول في محافظة عجلون وفي كافة محافظات المملكة ببالغ الحزن والأسى نبأ الجريمة البشعة النكراء التي حدثت في الولايات المتحدة الأمريكية /ولاية أوريغون وهزت المجتمع الدولي بأسره والتي أودت أيضا بحياة إبنتنا الصيدلانية ساره عارف محمد علي سعيد الزغول ،، وتؤكد العشيرة في بيانها على ما يلي

أولاً – مطالبة السلطات الأمريكية بسرعة الكشف عن الجناة وتقديمهم للعدالة بأسرع وقت ممكن .

ثانياً –مطالبة الحكومة الأردنية بالتواصل مع السلطات الأمريكية لكشف خيوط الجريمة البشعة.

ثالثا- يؤكد أبناء العشيرة ومن خلال التواصل مع عائلة المرحومة أنه لا توجد أي عداوات للمرحومة أو ذويها مع أي أحد في الولايات المتحدة الأمريكية ، وإنما ما حدث يقع تحت باب الجريمة النكراء التي يندى لها الجبين .

رابعاً – المرحومة الصيدلانية سارة الزغول هي خريجة جامعة بورتلاند في الولايات المتحدة الأمريكية تخصص صيدلة وهي تعمل في هذا المجال فقط ، ووالدها رجل أعمال مشهور وله إستثمارات عديدة وهامة في الولايات المتحدة الأمريكية .

خامساً – تؤكد العشيرة ومن منطلق إحقاق الحق وإنتصاراً للعدالة والإنسانية ضرورة سرعة كشف خيوط القضية ووقف الشائعات و القصاص من المجرمين القتلة ليكونوا عبرة لكل من إعتبر .

قد يعجبك ايضا