وفاة طبيب تخدير درعا خلال علاجه في احد المستشفيات الأردنية

0 527

وكالة المرفأ الإخبارية : توفي طبيب التخدير السوري الوحيد في المناطق التي تسيطر عليها المعارضة السورية ، خلال علاجه في احد المستشفيات الأردنية ، بحسب مواقع سورية.

وبينت ان الطبيب بلال نور الدين الحريري (33 عامًا)، توفي يوم الجمعة داخل أحد مستشفيات الأردن.

وكان الطبيب تعرض قبل الاربعاء لحادث سير في بلدة طفس بريف درعا، ودخل إثرها في غيبوبة، ونقل الى الأردن للعلاج بطلب من منظمة إنسانية.

وبحسب المصادر الطبية السورية، فإن الحريري يعتبر اختصاصي التخدير الوحيد في المناطق الخاضعة لسيطرة المعارضة بدرعا، بينما يوجد عاملون في مجال التخدير فنيون ومساعدو أطباء.

ونعى الطبيب العشرات من ناشطي درعا في مواقع التواصل، ووصفوه بـ “الطبيب الخلوق”.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

11 + 5 =