من قتل “شيرين” …امام وزير الصحة.. وخليفة تويتر والفيس بوك عمر الرزاز

0 1٬134
وكالة المرفأ الإخبارية :علاء الذيب
بعد 4 اعوام وهي تراجع الاطباء من اجل ان تحلم بطفل صغير تضعه في حضنها ، كتب الله لها ان تحمل وتضع مولودها يوم امس .
لم تكن تعلم “شيرين ” ان ولادتها ستكون سبب وفاتها، فذهبت الى مستشفى الجامعه ، التي تثق به ، واختارته دون اي مستشفى اخر ، ووضعت جنينها ولم تشاهده الا دقائق معدوده ، ومن ثم دخلت في حالة غيبوية.
لم يكن في يد والدها الا ان يسأل عن سبب فقدانها للوعي ،وفي كل مرة يسأل بها عن السبب يخبره الاطباء والممرضين انها” بتدلع” حيث سمع هذه الكلمة وهو يخبرهم ان ابنته لا يمكن لها ان ” تتدلع” ولكن اصرارهم على ذلك ادى الى وفاتها اليوم بعد دخولها غرفة العمليات.
في اي قسم ، واي مهنة يُجيب الطبيب ان شيرين كانت “بتدلع” في الوقت الذي كانت تحلم بطفل تراه بعد 4 اعوام ودفعت اكثر من 8 الاف دينار من اجل رؤيته.
نزيف اصابها ولم يتم اسعافها بما هو مطلوب ،حتى غادرت الى الرفيق الاعلى ، وستقول لربها ان وزير الصحة قصر في حقها ، وان خليفة الفيس بوك وتويتر عمر الرزاز لم يتخذ اي قرار لانصافها ..
رحلت “شيرين الصغير” اليوم ، ورحلت فرحتها برؤية طفلها الذي انجبته بعد سنوات ، وستبقى روحها تلعن كل مسؤول قصر في انقاذ حياتها .

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

عشرة + ثلاثة عشر =