اختتام ورشة عمل حول الفرص والوظائف في قطاع الانشاءات بالبحر الميت

513

 

 

وكالة المرفأ- البحر الميت ــ اختتمت في البحر الميت ورشة عمل حول الفرص والوظائف في قطاع الانشاءات عقدتها منظمة العمل الدولية بالتعاون والتنسيق مع وزارة العمل ووزارة الزراعة واتحاد نقابات العمال وبحضور كافة الجهات المعنية.
واكد منسق مكتب منظمة العمل الدولية في الأردن باتريك دارو اهمية مشروع الاستجابة لازمة اللاجئين السوريين في الاردن وشكر الاطراف الحكومية والعمالية في الاردن اضافة الى اصحاب العمل لتعاونهم المستمر في انجاخ مثل هذا المشروع.
بدوره اكد رئيس اتحاد نقابات العمال مازن المعايطه ضرورة تحقيق حياة افضل للعمال ورفع مستوى معيشتهم ونحقيق التنمية الاجتماعية والاقنصادية ورفع الكفاءة الانتاجية الى جانب دعم النهج الديمقراطي وحماية الحقوق والحريات النقابية لافتا ان الاتحاد العام لنقابات العمال يعتبر المظلة الرئيسية لتنظيم عمل 16 الف عامل سوري في قطاع الانشاءات.
من ناحيتها استعرضت منسقة برامج الاستجابة لازمة اللاجئين السوريين في منظمة العمل الدولية في الاردن مها قطاع البرامج التي تقدمها المنظمة للاجئين السوريين في الاردن وللاردنيين والمتمثلة بالتدريب والذي يعتبر جزء من الدعم المستمر الذي تقدمه المنظمة لهم لإيجاد عمل لائق.
وقالت ان مثل تدريب المشاركين من اللاجئين السوريين يمنحهم فرصة لإظهار مواهبهم والدخول إلى سوق العمل، ويدعمهم في توليد دخل مستدام من خلال المهارات الجديدة كما يساعدهم في الحصول على تصاريح عمل تجعل عملهم في الأردن رسميا.
وبينت قطاع دورالمنظمة في تقديم الدعم للشركات والمصانع الشريكة من أجل تسهيل دخول هؤلاء للسوق الاوروبي حيث يعمل مركز التشغيل في سحاب مع عدد من هذه الشركات لتأمين حصولهم على الشهادات للوصول الى تلك الأسواق.
يشار الة ان عدد اللاجئين السوريين في الأردن نحو 1.3 مليون وفقاً للحكومة الأردنية، بينهم 657,000 مسجلون لدى المفوضية، ويعيش معظمهم في مناطق حضرية.
من جهته اكد منسق اللجنة الوطنية للعمال المهاجرين واللاجئين الدكتور محمد المعايطه اهمية تطبيق مبدأ العمل اللائق وتوفير ارضيات الحماية الاجتماعية عند الحديث عن فرص التشغيل والوظائف وذلك للاستناد الى التشريعات الوطنية والاتفاقيات الدولية وبالاخص الاتفاقيات الصادرة عن منظمة العمل الدولية والبند الثامن من خطة التانمية المستدامة 20 – 30
ونيابة عن الاتحاد العام لنقابات العمال قدم خالد الهاهبة ورقة عمل حول مذكرة التفاهم مع وزارة العمل والتحديات التي تواجهه والانجازات التي تم تحقيقها حتى الان كما اوضح عملية ربط النظام الالكتروني بين الاتحاد العام ووزارة العمل.
واكد المشاركون في ختام الورشة التي افتتحها امين عام وزارة العمل هاني خليفات بحضور امين عام وزارة الزراعة المهندس محمود الجمعاني واستمرت ثلاثة ايام اهمية توفير فرص عمل للسوريين والاردنيين وتوفير العمل اللائق الذي يوفر حياة كريمه للعامل والاهتمام بالصحة والسلامة وتوفير ادوات الصحة والسلامة المهنية وتطبيق المعايير الدوليه حيث قدم كل ممثل من الجهات المشاركة في الورشة دوره في ذلك.

  

قد يعجبك ايضا