الجغبير: العيد العشرين لتسلم الملك هو يوم محفز لزيادة الإنتاجيّة والتركيز على الصناعة

302

المرفأ-عمان

أكد رئيس غرفتي صناعة الأردن وعمّان المهندس فتحي الجغبير أن العيد العشرين لتسلم جلالة الملك عبدالله الثاني ابن الحسين سلطاته الدستوريّة هو يوم محفز لزيادة الإنتاجيّة والتركيز على الصناعة الوطنيّة.

وأشار المهندس الجغبير في البيان الذي أصدرته الغرفة اليوم بمناسبة العيد العشرين لتولي جلالته سلطاته الدستوريّة، ان جلالة الملك هو الداعم الحقيقيّ للصناعة الوطنيّة لاسيما من خلال زياراته المتكررة للمصانع الأردنيّة ولقاءه مع الصناعيين الأردنيين والاستماع لمطالبهم وتذليل التحدّيات التي تواجههم.

وقال الجغبير أن جلالته يوجّه الحكومات دائماً للاستماع لمطالب الصناعيين وإيجاد الفرص لهم وتذليل العقبات والتحديات التي تواجههم، في حين أن جلالته يحرص دائما على أن يكون صناعيين حاضرين في زياراته للعالم، وذلك حتى يطلع العالم على ما وصل اليه المنتج والصناعة الوطنية، جنبا إلى جنب مع تمكين الصناعيين الأردنيين من الاطلاع على الصناعات العالميّة.

وشدد على ان فخر أي دولة في العالم يتمثل بصناعتها، في حين أن الصناعة الوطنيّة أداة حقيقيّة لتوفير الوظائف وإيجاد عمالة مدربة ومؤهلة كفؤة.

وتابع أن الأردن يواصل تحقيق الإنجازات على كافة الأصعدة بقيادة جلالته الحكيمة، إذ أن جلالته يتمتع باحترام وثقة العالم اجمع، داعيا الصناعيين للاستفادة من مكانة جلالته والأردن في العالم نحو فتح آفاق عمل وإيجاد أسواق جديدة.

قد يعجبك ايضا