حملة الدكتوراه المتعطلين اعتصام مفتوح يوم الأربعاء بسبب التخدير الحكومي لمطالبهم

281

المرفأ: قال الدكتور عبد الله العسولي أحد منظمي اعتصام حملة شهادات الدكتوراه إنّه من المزمع تنظيم اعتصام مفتوح امام رئاسة الوزراء صباح الأربعاء القادم بعد عمليات تخدير حومي لمطالبهم
.
وأشار خلال حديثه لسرايا أنّه وبعد أن كان من المزمع عقد لقاء مع طاقم وزاري صباح اليوم الأ أنهم تلقوا اتصالا من رئاسة الوزراء يفيد تأجيل القاء المذكور إلى أجل غير مسمى دون تحديد أسباب .

وأضاف أنّ العشرات من حملة شهادات الدكتوراه غير العاملين فيها سينفذون الأربعاء اعتصاماً مفتوحاً للمطالبة بضرورة إيجاد فرص عمل لهم مشيرين أنّ بعض الأساتذة في الجامعات الأردنية وصلوا إلى سن الثمانين عاماً دون تقاعدهم حتّى الآن.

وأشار أنّ الاعتصام سيحشد عددا من حملة الدكتوراه في مناطق متعددة من المملكة مثل اربد والكرك وغيرها من المحافظات لتكثيف الجهود والحصول على حقوقهم بطرق سلمية.

وكان المنظمون للاعتصام أصدروا بياناً وصل سرايا نسخة منه وفي ما يلي نصه :
– أعلن المتعطلون عن العمل من حملة الدكتوراة عن تجديد اعتصامهم المفتوح أمام مبنى رئاسة الوزراء يوم الأربعاء المقبل تحت شعار كفى تخديرا وكفى ترحيل أزمات.

وقال الناطق باسم اللجنة الدكتور عبدالله العسولي أن الاعتصام جاء بسبب مماطلة الحكومة بحل القضية، مشيرا إلى أن المعتصمين سيبقون في الشارع إلى حين الإعلان الرسمي عن تنفيذ مطالبهم كاملة
وكشف العسولي عن توجه لدى المعتصمين برفع دعاوى قضائية على بعض المسؤولين ممن وجهوا إساءات لهم وقللوا من خبراتهم وقدراتهم العلمية، لافتا إلى أنهم يتعرضون لهجوم غير مبرر من قبل بعض المسؤولين وأساتذة يعملون بالجامعات.

وتتمثل مطالب المعتصمين من حملة الدكتوراة بما يأتي:
أولا: موضوع معايير اعتماد نسبة أعضاء هيئة التدريس إلى الطلاب في كل قسم.

ثانيا: موضوع المعيار المعرفي وهو التخصص الدقيق في الأقسام.

ثالثا: أردنة التعليم.

رابعا: لا لاستقلالية الجامعات.

خامسا: جامعاتنا نحن أولى بها.

قد يعجبك ايضا