جريمة بشعة ضحيتها طفلة سورية أرسلت إلى أهلها بحقيبة

0 15

المرفأ…قال المرصد السوري لحقوق الإنسان، الخميس، إن طفلة اختطفت قبل أيام عثر على جثتها في حقيبة بالقرب من منزل ذويها في مدينة الرقة.

وأشار المرصد إلى أن الخاطفين طالبوا أهل الطفلة بفدية مالية تقدر بآلاف الدولارات الأميركية مقابل إطلاق سراحها.

وأوضح المرصد أن عائلة الطفلة لم تصدر بعد أي تعليق أو تفاصيل بخصوص ذلك.

وكشف نشطاء على تويتر تفاصيل أكثر عن الطفلة التي تدعى شهد الحاتم وكانت تبلغ من العمر 5 سنوات.

وطلب الخاطفون فدية بـ 15 ألف دولار أميركي وهو ما عجزت الأسرة عن توفيره.

وقال المرصد إن مدينة الرقة الخاضعة لـ “قسد” تشهد انفلاتا أمنيا متزايدا من خطف وعمليات سرقة وانتشار الدعارة، في ظل نفوذ تلك العصابات وضعف القوى الأمنية في المنطقة.

وأشار المرصد إلى أنه وثق اغتيال 246 مدنيا من ضمنهم أطفال على يد خلايا مسلحة في ريف دير الزور الشرقي وريف الحسكة ومدينة الرقة وريفها ومنطقة منبج.

كما تم اغتيال 441 مقاتلا من قوات سوريا الديمقراطية بينهم قادة محليون.

وكان المرصد حذر في وقت سابق من ظاهرة انتشار المخدرات والحشيش خاصة بين أوساط الشباب في سوريا، والتي أصبحت تباع وبشكل علني وبأسعار رخيصة.

وأدخلت الحرب المستمرة منذ ما يقرب من عشر سنوات سوريا في دوامة من العنف والفوضى، كما دمرت الاقتصاد وزادت التضخم في جميع أنحاء البلاد.

وبات الوضع الاقتصادي في سوريا يتسبب بضغوط هائلة على العائلات التي لم يبق لها شيء بعد سنوات من الصراع ويعتمد الكثير منها بشكل كامل على المساعدات الإنسانية للبقاء على قيد الحياة.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

1 × أربعة =