توقيع مذكرة تفاهم بين مركز تطوير الأعمال وجامعة مؤتة

59

 

المرفأ…وقع مركز تطوير الأعمال – BDC مع جامعة مؤتة مذكرة تفاهم للتعاون في تمكين الشباب في مجال الريادة والإبداع وحفزهم لتنفيذ مشاريع ريادية ضمن إطار التشغيل الذاتي والتدريب لطلبة الجامعة وأبناء المجتمع المدني والمحلي في محافظة الكرك، وذلك تزامناً مع رؤية التحديث الإقتصادي التي تم إطلاقها مؤخراً من جلالة الملك عبدالله الثاني ابن الحسين المعظم.

وجاء توقيع المذكرة بهدف خلق مجموعة من الفرص لطلاب جامعة مؤتة للإستفادة من برامج مركز تطوير الأعمال بصورة عامة وضمن الجهود المشتركة في تعزيز التنمية الإقتصادية المستدامة وتحسين سبل العيش وذلك من خلال المساعدة في خلق فرص عمل للشباب والشابات الباحثين عن العمل من خلال ايجاد مشاريع اقتصادية مدرة للدخل يقودها الشباب أنفسهم لتساعدهم في توفير دخل ثابت لهم.
حيث يساعد مركز تطوير الأعمال – BDC في تقديم عدة خدمات ابتداءً من المنح المالية غير المباشرة، اذ يتولى عمليات الشراء للأدوات المواد المطلوبة للمشاريع، والتدريب وبناء القدرات المالية والفنية إضافةً إلى المؤشرات السلوكية الريادية وذلك من خلال البدء التي يعيش من خلالها المشارك حياة الريادي الناجح والتوجيه والإرشاد والتشبيك مع الأسواق والمنظومة الإقتصادية لتطوير دراسات جدوى قابلة للتطبيق وبناء مشاريع انتاجية مدرة للدخل، إضافةً إلى تشبيك أصحاب المشاريع بالأسواق المحلية والفرص المتاحة في الأسواق، وكذلك تزويدهم بمختصين بالتوجيه والإرشاد حسب طبيعة كل مشروع.
وتضمنت المذكرة التي وقعها عن الجامعة رئيسها الأستاذ الدكتور عرفات عوجان، وعن مركز تطوير الأعمال مديره العام غالب حجازي، عقد جلسات تعريفية خاصة بالبرامج التي يقدمها المركز لطلبة الجامعة والتعاون في تصميم وإعداد ورشات تدريبية وبرامج تعنى بتمكين المرأة والشباب اقتصاديا واجتماعيا وتنفيذ برامج مشتركة تدريبية ذات علاقة بالبرنامج الوطني للتشغيل الذاتي “انهض”.
هذا وقد أشار غالب حجازي المدير العام لمركز تطوير الأعمال: “نعتز بشراكتنا مع جامعة مؤته خاصة بما يتمتع طلابها وخريجها بمستوى متميز من الناحية العلمية والعملية أيضا لدعم المجتمع المحلي من خلال إدماج برامج ريادية مبتكرة تسعى في مجملها إلى ترجمة رؤى التحديث الإقتصادي إلى خطط عمليه لفتح فرص إستثمارية من خلال المشاريع الريادية وبالتالي خلق فرص عمل للشباب وخاصة السيدات”
وبين رئيس جامعة مؤتة الأستاذ الدكتور عرفات عوجان: ” أن الجامعة حريصة كل الحرص على التعاون المشترك مع الجهات المعنية بريادة الأعمال وحواضن الأعمال المختلفة والذي ينعكس بشكل كبير على ترسيخ ثقافة الريادة والإبداع بين طلبة الجامعة والمجتمع المحلي من خلال مركز الريادة والابتكار، وأكد إلى أن توقيع هذه المذكرة سيتيح الفرصة للإستفادة من الخبرات التي يقدمها مركز تطوير الأعمال في دعم وتطوير القدرات الطلابية الإبداعية ومساعدتهم بالتدريب والاستشارات.
من الجدير بالذكر أن مركز تطوير الأعمال هو منظمة أردنية (غير ربحية) تساهم في التنمية الإقتصادية من خلال تصميم وتنفيذ مجموعة من البرامج التنموية التي تساعد الشباب الأردني على الإنخراط في سوق العمل من خلال التوظيف وريادة الأعمال.

قد يعجبك ايضا