إنتاج’ تطلق وحدتي تمكين المرأة وأبحاث السوق على هامش ‘منتدى الاتّصالات’

44

المرفأ…وزارة الاقتصاد الرقميّ ومجموعة من الشركات تعلن عن اتّفاقيّات ومبادرات

منتدون: قطاع ‘تكنولوجيا المعلومات’ الأردنيّ أحد القطاعات الرئيسيّة الّتي تنمو باستمرار

أطلقت جمعيّة شركات تقنيّة المعلومات والاتّصالات ‘إنتاج’ في ختام أعمال منتدى الشرق الأوسط وشمال إفريقيا للاتّصالات وتكنولوجيا المعلومات 2022، عن إطلاق وحدة تمكين المرأة في عام 2023 والمدعومة من الوكالة الألمانيّة للتنمية GIZ

وأعلنت ‘إنتاج’ أيضاً عن وحدة أبحاث السوق الّتي تهدف إلى دراسة الأسواق الإقليميّة والدوليّة بالإضافة للسوق المحلّيّة من أجل تمكين الشركات الأردنيّة من رفع نسبة مبيعاتها وزيادة صادراتها وإيجاد أسواق جديدة لمنتجاتها وخدماتها وحلول الأعمال على كافّة الأصعدة.

وأوضحت ‘إنتاج’ أنّ الوحدة ستبدأ عملها بإجراء دراسات على السوق المحلّيّة والسعوديّة والعراقيّة، بالإضافة لدراسات متخصّصة حول تقنيّات جديدة كالأمن السيبرانيّ والميتافيرس.

وخلال الجلسة الختاميّة أعلنت ‘إنتاج’ أيضاً عن أسماء الشركات الفائزة في المسابقة الّتي تمّت بين 30 شركة ناشئة، حيث فازت : شركة سكولا سكوب وشركة كتابي وشركة ماث اتشيفرز.

وفي ذات الجلسة، أطلقت وزارة الاقتصاد الرقميّ والريادة عدّة اتّفاقيّات، في حين أطلقت الشركة الأردنيّة لأنظمة الدفع والتقاصّ (جوباك)، وشركة بيجو تكنولوجي (Bigo Technology) وشركة ميم عين للتعليم السعوديّة، وشركة Progress Soft التقدّم لبرمجة الكمبيوتر، وشركة الجبرا، وشركة نايتل ومنتدى الاتّحاد الخليجيّ الاقتصاديّ والمركز الوطنيّ للأمن السيبرانيّ، و المجموعة العمانية للاتصالات وتقنية المعلومات (مجموعة اذكاء) التابعة للاستثمار العماني، مجموعة من الإعلانات والاتّفاقيّات والمبادرات.

وعلى مدى اليومين، أجمع المتحدّثون المشاركون خلال أعمال منتدى الشرق الأوسط وشمال إفريقيا للاتّصالات وتكنولوجيا المعلومات 2022، على أنّ قطاع تكنولوجيا المعلومات والاتّصالات في الأردنّ يعتبر أحد القطاعات الرئيسيّة الّتي تنمو باستمرار.
وأكّدوا على أنّ لدى الأردنّ أهدافاً إستراتيجيّة طموحة لتنمية وتقوية قطاع تكنولوجيا المعلومات والاتّصالات.

وخلال الجلسات الّتي ناقشت مواضيع الذكاء الاصطناعيّ والتقنيّة الماليّة والصناعات الذكيّة وتقنيّة البلوكشين، وحقيقة ميتافيرس، بحث المشاركون أثر دمج التقنيّة مع جميع جوانب الحياة.

وناقشت الجلسات – على مدى يومين- مواضيع رحلة الرقمنة، وبيئة الاستثمارات في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا وأثر التقنيّة والعلوم على المستقبل على المنطقة، وأهمّ التقنيّات والقطاعات الّتي يتوقّع الاستثمار فيها مستقبلاً، وفرص الاستثمار في الاقتصاد الرقميّ، وعوامل ظهور تقنيّات ماليّة جديدة، وأثر الابتكار على الاقتصاد الرقميّ، ومستقبل الإعلام والمحتوى في قطاع الشركات الناشئة.

وتمّ أيضاً مناقشة حقيقة الميتافيرس وتقنيّة البلوكتشين ومواضيع الأمن السيبرانيّ، وتمكين المرأة من خلال مبادرة SheTechs وفرص استخدام تقنيّة الجيل الخامس.

وأكّد المشاركون أنّ الذكاء الاصطناعيّ سوف يساعد الأطبّاء والمحامين والمهندسين وجميع المهن الّتي يحتاجها المجتمع لأداء أفضل، خاصّة أنّ الذكاء الاصطناعيّ مع تقنيّة الجيل الخامس يستطيع إحداث تغييرات هائلة في البيئة وتحويل بعض الصناعات إلى مفاهيم جديدة.
ونوّه هؤلاء إلى أنّ ثقافة مريض تختلف عمّا كانت عليه قبل 50 عاماً، إذ إنّ الكثير من المعلومات أصبحت تتوفّر عبر الإنترنت ممّا يجعل المريض أكثر وعياً بحالته.
وحول ريادة الأعمال، أكّد المشاركون على هناك مسؤوليّة كبيرة على عاتق الشباب، وخاصّة روّاد الأعمال لتطوير رؤية أعمق للمستقبل.
وأكّدوا على أنّ هنالك تحدّيات متزايدة يواجهها العالم في هذا الوقت، لذا فمن مسؤوليّة الجميع إعداد الشباب للمستقبل.
واعتبر المتحدّثون أنّ أفضل طريقة لقياس النجاحات حاليّاً هي التقييم الماليّ.
ويشار إلى أنّ جمعيّة شركات تقنيّة المعلومات والاتّصالات ‘إنتاج’ أقامت النسخة التاسعة من منتدى الشرق الأوسط وشمال إفريقيا للاتّصالات وتكنولوجيا المعلومات، تحت الرعاية الملكيّة السامية يومي الأربعاء والخميس في البحر الميّت.
وشارك في المنتدى 145 متحدّثاً أردنيّاً وعربيّاً ودوليّاً، من وزراء اتّصالات وتكنولوجيا معلومات من فلسطين وموريتانيا ومصر والعراق، ومسؤولين حكوميّين، ونظرائهم من القطاع الخاصّ يمثّلون 29 دولة.
ويذكر أنّ المنتدى أقيم بالشراكة مع وزارة الاقتصاد الرقميّ والريادة والشريك الاستراتيجيّ البنك المركزيّ وشريك الاستثمار وزارة الاستثمار، وبمشاركة 77 ممثّلاً عن 50 صندوقاً استثماريّاً من المنطقة.

 

 

قد يعجبك ايضا