1057 شاباً وشابة مستعدّون للعمل الحرّ بعد إتمام برنامج أورنج giglancing

49

المرفأ:اختتمت أورنج الأردن برنامج العمل الحر “giglancing Program”، الذي أطلقته بالشراكة مع بتر بيزنس Better Business، وهي شركة استشارات إدارية أردنية متخصصة في بناء القدرات وتنمية رأس المال البشري، وشركة خبرتي، وبالتعاون مع مؤسسة ولي العهد، بعد تدريب 1057 شاباً وشابة على المهارات اللازمة لتعزيز فرصهم في مجال العمل الحر الإلكتروني.

وقدّم برنامج العمل الحر على مدار ستة أشهر مجموعة من الجلسات التدريبية على أيدي خبراء أكفاء للشباب والشابات الراغبين والمتعطلين عن العمل في جميع أنحاء المملكة، لتنمية مهاراتهم الشخصية والمهنية للحصول على فرص عمل على منصات العمل الحر الإلكترونية، لتمكّنهم أورنج وشركاؤها بذلك من اغتنام فرص عمل بديلة، لتوظيف الكفاءات الأردنية في الأسواق المحلية، الإقليمية والعالمية، مما يتيح لهم إيجاد مصدر للدخل للمساهمة في الحدّ من معدلات البطالة ونمو الاقتصاد الوطني.وعبّر الرئيس التنفيذي لأورنج الأردن، تيري ماريني، عن سعادته بالنتائج التي حققها البرنامج والإقبال الذي شهده، مما يعكس مدى الحاجة إلى استحداث فرص جديدة وبديلة للوظائف بمفهومها التقليدي وإمكانية الاستفادة من العديد من منصات العمل الحر وتعزيز جاذبية ومهارات الباحثين عن العمل على كافة المستويات التعليمية، لافتاً إلى أن 61% من المنتسبين للبرنامج كانوا من المتعطلين عن العمل وأنّ عدداً منهم تمكّن من الحصول على الدخل من خلال العمل الحر بفضل التدريب.

وبيّن ماريني أن الشركة أطلقت هذا البرنامج ضمن مسؤوليتها الاجتماعية التي تركّز بشكل كبير على تهيئة الشباب للوظائف وإعدادهم بالمهارات اللازمة وتشكيل حلقة وصل بين الكفاءات والقدرات وسوق العمل، مع الحرص على شمول البرامج لأكبر عدد ممكن وعلى أوسع نطاق في المملكة والاهتمام بتمكين المرأة ودمج الأشخاص ذوي الإعاقة، مشيراً إلى أن نسبة المرأة في تدريب العمل الحر بلغت 62% إلى جانب مشاركة عدد من الأشخاص ذوي الإعاقة فيه.

يشار إلى أن شركة Better Business خدمت أكثر من 570 عميلاً حتى الآن في القطاعين العام والخاص من خلال برامجها المبتكرة لبناء القدرات، كما أنها أول شركة في الأردن تبنّت أنشطة التدريب وبناء الفِرق عبر الإنترنت خلال جائحة كورونا، مما مكّنها من تشغيل برامج افتراضية بالكامل.

قد يعجبك ايضا