وزير الصحة: سنعمم تجربة مركز صحي الأميرة بسمة الذي يعتبر نموذجاً للرعاية الصحية الأولية

118

المرفأ..قال وزير الصحة الدكتور فراس الهواري، إن افتتاح سمو الأمير الحسين بن عبدالله الثاني، ولي العهد، لمركز صحي الأميرة بسمة الشامل بعد أن تم إعادة تأهيله وتطويره بالشراكة بين وزارة الصحة وجمعية همتنا يؤشر على مدى الاهتمام الكبير الذي يوليه جلالة الملك وسمو ولي العهد بصحة المواطن وتشجيعا للشراكة المثمرة بين القطاعين العام والخاص ومؤسسات المجتمع المدني التي تستهدف خدمة المواطن بالدرجة الأولى.
وأضاف الهواري خلال الاحتفال الذي أقيم اليوم السبت، في مركز صحي الأميرة بسمة الشامل بمناسبة افتتاح المركز الخميس الماضي من قبل سمو ولي العهد، إن المركز يعد أول مركز نموذجي للرعاية الصحية الأولية، وسنعمم التجربة ليكون نموذجا للمراكز الصحية الجديدة.
وبين أن وزارة الصحة تسعى من خلال التعاون مع مبادرة همتنا إلى إعادة تأهيل وتطوير 25 مركزا صحيا في المملكة خلال المرحلة القادمة وضمن خطة شمولية تنفذها الوزارة لتوسعة وتطوير البنية التحتية للمنشآت الصحية التابعة لها.
وأشار إلى اهتمام وزارة الصحة بتطوير خدمات الرعاية الصحية الأولية في جميع محافظات المملكة ونهوضها بهذه الخدمات ورفع مستويات تقديمها وتحقيق رضا متلقي الخدمة، مؤكدا متابعة الوزارة المستمرة لاحتياجات المواطن من الخدمات الصحية بهدف تلبية هذه الاحتياجات.
وثمن وزير الصحة الدور الذي تقوم به جمعية همتنا لمساندة الوزارة في تحقيق هدفها نحو تطوير وإعادة تأهيل عدد من المراكز الصحية والمستشفيات الحكومية، لافتا إلى الجهود المشتركة التي بذلت العامين الماضيين لتجهيز مركز سميح دروزة لعلاج الأورام في مستشفى البشير، وثمن جهود المتبرعين من ممثلي مؤسسات ومنظمات المجتمع المدني.
من جهتها، قالت المديرة التنفيذية لجمعية “همتنا” الخيرية الدكتورة فادية سمارة إن المركز يخدم 22 ألف مراجع شهريا، مبينة أن المشروع الذي بادرت جمعية همتنا الخيرية، التي تأسست عام 2019، بتأهيله وتطويره بتبرع من القطاع الخاص وبالشراكة مع وزارة الصحة، يأتي ضمن إعادة تأهيل وتطوير 25 مركزا صحيا شاملا بمختلف أنحاء المملكة.
وأضافت أن وزارة الصحة قدمت لمشروع المركز الدعم اللوجستي والإداري والأجهزة الطبية، وقامت بتعيين كوادر إضافية بمختلف التخصصات اللازمة للتوسع في الخدمات.
بدوره، قال النائب فايز بصبوص، إن نواب الدائرة الثانية يثمنون جهود وزارة الصحة في تأهيل مركز الأميرة بسمة بالتعاون مع جمعية همتنا والمتبرعين من القطاع الخاص، مؤكدا أن الوزارة قامت بجهود كبيرة في تأهيل مستشفى البشير خلال العام الماضي.
من جانبه، قال رئيس المركز الدكتور علي عبيدات، إن الخدمات الصحية في مركز صحي الأميرة بسمة الشامل ستقدم على مدار الـ 24 ساعة، وهذا سيعمل على تخفيف الضغط عن مستشفى البشير بحكم قرب المركز من المستشفى.
وأشار إلى أنه تم تدريب جميع العاملين في المركز من مقدمي الخدمات الصحية والفنيين والإداريين، للمساهمة في تحسين نوعية وجودة الخدمات الصحية المقدمة للمواطنين من خلال هذا المركز.
وبين أن مساحة المركز حوالي 1700 متر مربع، ويحتوي على 3 أسرة للطوارئ، ومركز للأمومة والطفولة، و4 عيادات طب أسرة، وعيادة أمراض باطنية، و4 عيادات طب عام، و5 عيادات طب أسنان، وعيادة طب وجراحة الأسنان، وعيادة طب أنف وأذن وحنجرة، وعيادات لطب وجراحة العيون وطب وجراحة العظام، ومركز تصوير إشعاعي بانورامي للفك والأسنان، وعيادة أمراض السكري والغدد الصماء، وغرفة عمليات مصغرة.
ويراعي المركز ذوي الاحتياجات الخاصة ويضم مسارا سريعا لكبار السن، ويوفر خدمة توصيل الأدوية للمنازل حاله حال 35 مستشفى ومركزا صحيا حكوميا.
وحضر الاحتفال عدد من النواب وأمين عام وزارة الصحة للرعاية الصحية الأولية الدكتور رائد الشبول وأعضاء من الجمعية وعدد من المتبرعين ومدير إدارة الرعاية الصحية الأولية الدكتور رياض الشياب وعدد من المدراء في وزارة الصحة وعدد من أعضاء مجلس المحافظة.

 

🌐 التفاصيل: https://bit.ly/3Y7kHf1
#الأردن #وزارة_الصحة #صحتك_بتهمنا

قد يعجبك ايضا