منتدون يوصون بتوفير 20 ألف فرصة عمل جديدة بقطاع الطاقة الحيوية في الدول العربية

66
المرفأ.. أكد الأمين العام للهيئة العربية للطاقة المتجددة، محمد الطعاني، أن إطلاق إعلان عمّان للسلام والتنمية المستدامة خلال المنتدى الدولي الاستثماري التاسع للطاقة المتجددة وكفاءة الطاقة، جاء تأكيدا لحالة الأمن والأمان التي تنعم بها المملكة بقيادة وحنكة القيادة الهاشمية في ظل الظروف السياسية الإقليمية والعالمية.

وقال في ختام أعمال المنتدى الأحد، إن الأردن يعدّ من أفضل دول المنطقة للربط بالشبكات الذكية وصولا إلى أوروبا، مشيرا إلى ضرورة سن تشريعات لضمان دعم الشركات الصغيرة والمتوسطة لفرص جديدة للشباب وانتعاش اقتصادي بالدول العربية.

وجرى خلال جلسات اليوم الثاني للمنتدى الذي عقد تحت شعار “السيارات الكهربائية والمدن الذكية والشبكات الذكية خيار استراتيجي للدول العربية”، الإعلان عن عقد المنتدى العربي التاسع للطاقة المتجددة وكفاءة الطاقة خلال تشرين الثاني المقبل بعنوان ” خارطة الطريق للطاقة الحيوية بالوطن العربي”.
وأوصى المشاركون في المنتدى الذين يمثلون 20 دولة عربية وأجنبية، بإدخال الطاقة الحيوية بفعالية أكبر كخيار استراتيجي للاقتصاد الدوار الذي يعدّ أفضل طريقة لتخفيض الانبعاث الكربوني.
كما أوصى بتوفير 20 ألف فرصة عمل جديدة بالقطاع في الدول العربية لأنها مصدر دائم ومستدام للطاقة المتجددة، إذ يبلغ حجم الاستثمارات بالطاقة الحيوية المتوقعة بالوطن العربي 50 مليار دولار.
وفي محور الإبداعات الخضراء، تم عرض سيارة تعمل بالطاقة الشمسية لتنظيف الشوارع قدمها المخترع المهندس نزار الحضوة من سوريا الشقيقة، وتعدّ فكرة رائدة للتطبيقات المباشرة للطاقة المتجددة لخدمة البيئة وتنظيف الشوارع في جميع المدن والقرى بطريقه اقتصادية بدون استخدام مصادر الطاقة التقليدية.وتضمن المنتدى تقديم ورقة عمل من منظمة جنكو العالمية ومقرّها الصين عن أكبر مشروع لشبكة عالمية للكهرباء بمشروع عملاق يتجاوز 4 تريليونات دولار وهو مشروع قيد الدراسة والتحليل.

قد يعجبك ايضا