سياحة مادبا تنظم ورشة عمل حول واقع الاستثمار السياحي في مادبا

80

المرفأ..اقامت  مُديريّة سياحة مادبا بالتعاون مع شركة نماء للإستشارات الإستراتيجية ورشة عمل حول ، واقع الإستثمار السياحي في محافظة مادبا في معهدمادبالفن الفسيفساء ورحب مدير سياحة مادبا السيد وائل جعنيني بالحضور وقال إن مادبا تتطلب من الاهتمام بالسياحة  والاتجاه نحو الاستثمار السياحي وعقد مثل هذه الورشة ما هو إلا الاستماع وطرح  الافكار والأخذ بها.

وتحدث جريس زيادات مدير عام شركة نماء للإستشارات الإستراتيجية  ان مادبا هي وِجهَة سياحية من الدرجة الأولى والثقافه السياحة هي الأهم من أجل السياحة والإستثمار .

وأضاف أن الورشة تستهدف المجتمع المحلي منها البلديات ومجلس المحافظة والنواب والجمعيات الخيرية وغيرها بهدف تحديد أولويات الإستثمار السياحي في محافظة مادبا ووضع أفكار وأقتراحات ورؤى مستقبلية وتوصيات لإبراز أهم الفرص الاستثمارية..

وتحدث رئيس بلدية مادبا السيد عارف الرواجيح ان جلالة الملك عبدالله الثاني دائماً يتحدث عن السياحة والتعايش الديني ، لذلك يجب النظر للرؤية الملكية حيث كان لقاء سيدنا في زيارته الأخيرة له لمادبا عن اهمية السياحية حيث تم إستقبال جلالته في مكان سياحي هو جبل نيبو ..

وأشار الرواجيح أن هناك تطور في السياحة في مادبا ، حيث مسابقات للشعر لطلبة المدارس وحلقات ثقافية ومسرح ومعرض   وكذلك المغامرات ورياضة المشي والإهتمام بالرقعة الزراعية وإعادة تشغيل فندق مادبا وهناك مشاريع كثيرة لها قيمة سياحية في ا في مادبا

وقال النائب مجدي اليعقوب يجب الإهتمام بالاماكن السياحية بشكل عام وخاصة منطقة مكاور ومناطق الحج المسيحي وإذا زارنا إعداد كثيرة من السواح الاجانب للأردن  بشكل عام و مادبا بشكل خاص.

وأضاف أنه لا يزال الإستثمار السياحي في مادبا قليل نوعاً ما ولدينا 600 غرفة فندقية والإستثمار السياحي. ويجب الإهتمام بالسائح وخلق برامج وخدمات سياحية كي يبقى موجود دائماً في مادبا ، وبين أن الإتحاد الأوروبي قدم 5 مليون يورو من أجل المشاريع السياحية في مكاور وسيتم تشغيلها قريبآ والفاتيكان وافق على أعتبار عام 2030 عام يحيى المعمدان..

وقال رئيس مجلس محافظة مادبا سالم الهروط أن مجلس المحافظة هو الداعم الرئيسي لكافة المناطق السياحية  والتراثية والأثرية في مادبا .

وقال الهروط سوف يكون هناك جلسة مشتركة بين المجلس ومديرية سياحة مادبا لوضع خطة وافكار سياحية ورصد مبلغ مالي لدعم اليساحة في مادبا.

وقال عميد معهد فن الفسيفساء في مادبا الدكتور أحمد العمايرة أنه زيارة جلالة الملك إلى منطقة المكاور أصبح لها إهتمام منقطع النظير في موضوع السياحة والمنطقة ، وهناك ملايين المسيحيين في العالم .

وأضاف أن الأردن بشكل عام ومادبا بشكل خاص تتميز في مجال السياحة ويجب ان يكون هناك منتج سياحي يقبلهُ الناس ، وعلينا التركيز على المشاريع التي تخص العنصر النسائي في مادبا تحديداً فالعنصر النسائي نشيط وله ميول حقيقية للأعمال السياحية وفن الفسيفساء ..

وأكد على أنه يجب أن تنعكس سمعة مادبا السياحية على السياحة ويجب أن نعمل على موضوع الثقة وهذا أمر مهم جداً ، فالاحباط دائماً هو حجر عثرة يقف أمام أي النجاح..

قد يعجبك ايضا