كلية العمارة والتصميم في جامعة البترا تفتتح معرضها السنوي “صامدون” وتعقد يومها العلمي عن “التراث والتغير المناخي”

49

المرفأ..رعى رئيس جامعة البترا الأستاذ الدكتور رامي عبد الرحيم انطلاق فعاليات اليوم العلمي لكلية العمارة والتصميم، وهو بعنوان: “التراث والتغير المناخي”. وشمل المعرض السنوي عرضًا لأعمال بعض الطلبة في الكلية للعام 2024 من تخصصات هندسة العمارة، والتصميم الداخلي، والتصميم الجرافيكي، والتحريك والوسائط المتعددة، وتكنولوجيا تصميم الفيلم الرقمي.

وأكد رئيس الجامعة راعي الحفل أهمية الصمود في وجه التحديات، ووقف التعديات على التراث بما يضمن استدامة المواقع التراثية والطبيعية والحضرية، مشدداً على أهمية وضع سياسات للتنمية المستدامة وتصميم المباني بما يخفف من الآثار السلبية للتغير المناخي، وضمان الحفاظ على الموارد الطبيعية للأجيال القادمة.

واستعرض رئيس شعبة الهندسة المعمارية في نقابة المهندسين الأردنيين المهندس عماد الدباس في كلمته جهود نقابة المهندسين الأردنيين في دعم صمود الأهل في قطاع غزة من خلال الحملات واللقاءات والندوات، ومن خلال اللجنة العليا للإعمار في فلسطين، وما تقوم به من توثيق للجرائم بحق المنشآت العمرانية والتراث العمراني والثقافي.

وأشار عميد الكلية الدكتور عامر الجوخدار في كلمته إلى أن اختيار موضوع هذه الفعالية يأتي لتسليط الضوء على إبداعات بحثية وتصميمية، وعرض نخبة من نتاجات الطلبة، لاستكشاف مفاهيم الصمود والقوة أمام التحديات والأزمات، وللبحث عن حلول مبتكرة ومستدامة للأجيال القادمة.

واستعرض مقرر لجنة المعرض السنوي الدكتور منصور الشريف جهود اللجنة في الإعداد للمعرض السنوي لأعمال طلبة الكلية، الذي يعد فرصة متميزة للاحتفال بإبداعاتهم وتسليط الضوء على إنجازاتهم، التي حاز العديد منها جوائز محلية وإقليمية وعالمية. واستعرض الدكتور عمرو ياغي برنامج اليوم العلمي وأهم الموضوعات التي ستتم مناقشتها ضمن محور التغير المناخي والتراث.

واستضافت الكلية في يومها العلمي خمس جلسات تحدثت فيها الدكتورة فرح الأطرش من الجامعة الألمانية الأردنية عن إستراتيجيات التكيف مع التغير المناخي في مدينة عمان، وكل من الدكتورة صبا نصيرات من جامعة عمان الأهلية والدكتورة جينان أبو قدورة من جامعة مؤتة التي تحدثت عن التكنولوجيا الخضراء وجماليات الطاقة الشمسية من خلال رؤى معمارية واجتماعية في تطبيقات الطاقة الكهروضوئية في الأردن.

وتحدث الجوخدار والمهندسة ياسمين السعودي من جامعة البترا عن تصميم البيئة الداخلية في مراسم التصميم لتكون بيئة مريحة وذات إنتاجية عالية اعتمادًا على المعايير الخضراء العالمية.

وتناولت الدكتورة فاطمة النمري من جامعة البترا موضوع التراث والمرونة الحضرية وأثر مراكز المدن التاريخية في ذلك. وتحدثت الدكتورة سلام مرعي من جامعة البترا عن الإرث التاريخي للتكيف مع الفيضانات في مدينة عمّان.

واشتملت الفعالية على إطلاق عدد من التحسينات ضمن مرافق كلية العمارة والتصميم، التي أشرف عليها مجموعة من أعضاء الهيئتين التدريسية والإدارية، وهي تأهيل وتجميل الفناء الوسطي الخارجي للكلية، وتنفيذ مطبخ تعليمي لطلبة الكلية، إضافة إلى تنفيذ معالجات للواجهة الجنوبية الزجاجية في قسم التصميم الداخلي، وعدد من قطع الأثاث التي تم تنفيذها في المشاغل الهندسية في الجامعة.

وقدم عميد الكلية لراعي الحفل هدية تذكارية باسم كلية العمارة والتصميم شكرًا وتقديرًا على الدعم المستمر من إدارة الجامعة لنشاطات الكلية. وسلم الأستاذ الدكتور رئيس الجامعة شهادات تقدير إلى الجهات الداعمة والمتحدثين الرئيسيين وأعضاء اللجنة التنظيمية.

حضر الفعالية مدير عام شركة البترا سامر الطيب، وعميد كلية العمارة والتصميم الدكتور عامر الجوخدار، وعميد البحث العلمي والدراسات العليا الأستاذ الدكتور فيصل أبو الرب، وعدد من العمداء ورؤساء الأقسام ومديري الدوائر وأعضاء الهيئتين التدريسية والإدارية، إضافة إلى عدد من الأكاديميين، والمهندسين، والمصممين، والطلبة.

قد يعجبك ايضا