وزير الثقافة يلتقي فرقة الرعاة للترانيم

337

المرفأ الاخبارية : لتقى وزير الثقافة نبيه شقم اليوم الأحد فرقة الرعاة للترانيم التابعة لمدارس البطريركية اللاتينية في فلسطين التي تزور المملكة لتقديم مجموعة من العروض.

وتقدم الفرقة التي تأسست عام 2001 في بيت ساحور “مدينة الرعاة” الترانيم الدينية لجميع المناسبات الدينية المختلفة من خلال الكلمة الحرة المسيحية المرنمة بصوت فلسطيني عربي مسيحي بهدف إبراز الصوت الفلسطيني، وتأليف الترنيمة الفلسطينية والمحافظة على الإرث الموسيقي الفلسطيني المسيحي.

وأشاد وزير الثقافة خلال اللقاء بجهود الفرقة التي تضم كل الطوائف المسيحية في فلسطين في دلالة على الوحدة والتآلف بينها، وبما تقدمه من أنشطة داخل فلسطين وخارجها، والذي يؤكد على الحضور الفلسطيني في كافة المحافل، ويظهر الصمود الفلسطيني.

كما عرض للنشاطات والمشروعات التي تعمل عليها الوزارة ومنها مركز تدريب الفنون الذي يقدم خدماته في التدريب على الموسيقى والرسم والجرافيك مجانا للمجتمع المحلي، ومشروع مكتبة الأسرة، والمدن الثقافية، إضافة الى احتفالية عمان عاصمة الثقافة الاسلامية للعام 2017 حيث أقيمت أكثر من 3 آلاف فعالية شملت معظم محافظات المملكة وتحديدا الريف والبادية.

وقال المدير التنفيذي للفرقة الأب بشار فواضلة، ان فرقة الرعاة هي الأولى من نوعها على مستوى فلسطين من حيث الحجم وتنوع العازفين على الآلات الموسيقية التي تحتويها والمرتلين من الجنسين، وفي نوعية اختصاصها في الترانيم الدينية، مضيفا انها تضم أكثر من 20 عازفا ومرتلا من مختلف الكنائس المسيحية في فلسطين، ولذلك أطلق عليها لقب “الفرقة المسكونية”.

وأوضح مدير العام للمركز الكاثوليكي للدراسات والاعلام في المملكة الأب رفعت بدر أهمية التعاون بين الفرق الموسيقية في الأردن وفلسطين، مبينا ان الفرقة قدمت أمسيات وفعاليات بمناسبة أعياد الميلاد، إضافة الى نشاطات أخرى ولقاءات مع اطفال عراقيين وسوريين من ضيوف المملكة.

قد يعجبك ايضا