كتبت دنيا خالد الواكد وجهة نظر …

0 26

كتبت دنيا خالد الواكد

وجهة نظر …

المرفأ…تمعنت كثيرا فيما مضى وخصوصا في الاونة الاخيرة فترة كوفيد ١٩ ، فوجدت بأن هذه هي احدى الطرق التي تعلمتها على مدى سنين مضت وقد أمدتني هذه الطريقة بالرؤية التي احتاجها لترشدنى نحو تحقيق هدفي وهو ان اصبح اكثر تقبلا للآراء الاخرى …

وهذه الطريقه تقوم على اساس ان الحياة في تغيير مستمر ، فكل شيء له بداية وله ايضا نهاية ، لاحظ أن كل شجرة تبدا بذرة وسوف تعود الى التراب مرة اخرى في يوم ما ، فهذا يعني في عالمنا الحديث أن كل سيارة وكل آلة وكل قطعة قماش تصنع سوف تبلى وتتفتت يوما ما المساله كلها مسالة وقت فقط
اجسامنا ايضا تولد و سوف تموت ذات يوم ،
هنا نتذكر الراي الذي يقول يوما ما سوف يتحلل كل شيء الى حالته الاولى ،
وهذه الفكرة الفلسفية لا تعتبر دعوة لكي نكون سلبيين او غير مكترثين ولكنها دعوة للتسليم بماهية الاشياء فعندما ينكسر كوب الزجاج الخاص بك فإن هذه الفلسفة تساعدك على الاحتفاظ بوجهة نظرك وبدلا من ان تغضب وقتها وتقول يا الهي ، فإنك سوف تقول هذا قدره حاول ان تمارس هذه الطريقة وسوف تجد انك لا تشعر بالارتياح فقط ، وانما ايضا تقدر الحياة اكثر من اي وقت مضى ….

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

تسعة عشر + 18 =